انا والمدير والجنس

انا شغالة في شركة لسة جديد و هحكيلكم قصتيانا والمدير والجنس  اسمي امل طول عمري واخدة بالي من جسمي جدا و محافظة علي وزني و شكلي من وانا مراهقة و انا كنت بحب اتفرج علي كل انواع السكس و بحب العب فجسمي اوي. شغلي في الشركة دي هو اني سكيرتيرة لمدير الشركة و دايما معاه و لاني بحب السكس و دايما هايجة فا بحب البس لبس مغري بحب اوي نظرة الرجالة ليا و الرغبة في عنيهم كده مديري شاب اكبر مني بكام سنة و مهتم برضو بلبسة و مظهره من اول ما شفته عجبني بس قررت اني جيت اشتغل و بس فيوم كنت هيجانة جدا و طول اليوم مش علي بعضي استنيت اول ما الشغل خف شوية و الناس ابتدت تمشي و فتحت فيلم سكس اتفرج عليه و حطيت السماعات في وداني عشان اعرف اسمعة الفيلم كان تلت ساعة، بعد نص الفيلم ابتديت العب في جسمي و احسس عليه و سخنت اوي فا قولت العب في كسي تحت المكتب كده و كنت لابسه تنورة رفعتها شويه و ابتديت العب وحده وحده و مره واحده لقيت مديري واقف ورايا و مقرب مني اوي اتخضيت و مبقتش عارفة بقاله كتير ولا ايه فا شلت السماعات و وقفت الفيلم و لفيت اكلم مغعه وانا علي الكرسي لقيت زبه بيخبط في بقي فا مقدرتش اقاوم منظرة و زبه كبير اوي حطيته فبقي كله للاخر و فضلت امص في و هو بيلعب فيا و في كل حته في جسمي وانا سايحة و علي اخري. مرة واحده شدني من شعري و خلاني اوطي علي المكتب و رفع لبسي لقاني مش لابسة حاجة من تحته نزل لحس فكسي و قالي اخيرا شفته ده انا بفكر قيه كل يوم، قلتله انا اللي مش عارفة اشيلك من دماغي و هموت عليك فضل يلحس فيا جامد و مره واحده رزغ زبه في كسي، احلي زب شفته في حياتي فضلت اسرخ و هو يقولي ايه الكس ده انا لسه هفشخة كمان فضل ينيك فيا كده نص ساعة و نطر جوه كسي و بعدها قضينا الليلج مع بعض في فندق و طول الليل نيك. و دي قصتي انا والمدير والجنس و مديري لحد دلوقتي بينكني و انا شرموطه و مش بشبع من زبه ابدا.

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*