زوجة ابي شرموطة و فاتنة و انا تحرشت بها ثم نكتها

زوجة ابي شرموطة و فاتنة و انا تحرشت بها ثم نكتها

كانت زوجة ابي شرموطة قبل ان يتزوجها حيث كنا نعرفها و نعرف اهلها و هي من عائلة معروفة بسمعتها السيئة و ابي تعرف على زوجته رانيا في الكاباريه اين كانت ترقض هناك و تمارس ادلعارة مع رجال الاعمال و رانيا كانت ذات جسد جميل جدا و لها بزاز مدورة بارزة و طيز منحني جميل . و ابي وقع في غرامها اين كان يقيم معها علاقة غرامية الى ان قرر ان يتزوجها علما ان ابي و امي مطلقين و هكذا بين ليلة و ضحاها صارت ؤرانيا الشرموطة القحبة التي يعرف سيرتها كل سكان الحي في بيتنا تسكن معنا في بيت واحد و انا من اول يوم دخلت فيه البيت كنت اتحرش بها و لم اكن استحي منها
و بما ان رانيا تعرف اني المدلل رقم واحد في البيت فقد كانت تعاملني معاملة خاصة و انا احيانا احك زبي امامها و اتركه منتصب و هي تضحك و تعرف اني اريد ان انيكها حتى جاء اليوم الذي جاءت عندي زوجة ابي الشرموطة لحالها و هي تطلب مني ان انيكها . و كان السبب هو انها احتاجت من ابي ان يتوسط لشقيقها حتى يوظفه لانه يعرف صاحب الشركة و كانت معي سخية جدا في ذلك اليوم حيث ادخلتني غرفة نومها و تمددت امامي و بزازها البيضاء كانت تكاد تخرج من الفستان و ان نظرت الى بزازها لتبدا هي لوحدها في كشف بزازها و هي تتلوى على السرير و تغريني و زوجة ابي شرموطة محنكة جدا
و انا لم افوت الفرصة و ارتميت على صدرها اقبلها من الحلمة و امص بحرارة كبيرة جدا و اسمعها تتغنج اه اح اح نيكني اريد زبك اه اه اه و وضعت يدها على زبي و بدات تفتح له الازرار كي تخرجه اما انا فكنت امص البزاز و الحس الحلمة و اصابعي تعبث بين شفرتي كسها المبلول . ثم وضعت زبي فوق الكس و انا فوقها و رغم اني اعلم ان زوجة ابي شرموطة الا اني لم اكن ادرك ان حلاوة كسها ستكون الى ذلك الحد فقد كان محموم و ساخن جدا و بمجرد ان وضعت راس زبي حتى ابتلع الكس كامل زبي للخصيتين و غاب زبي في ذلك الكس اللزج على دفعة واحدة وبدا السرير يهتز بنا
و ما احلى تلك اللحظات الجميلة و انا راكب فوق زوجة ابي رانيا و انيكها من الكس و ادخل لها زبي بقوة كبيرة و في نفس الوقت كنت اقبلها من الرقبة و الفم و يدي على حلماتها اي اني تمتعت بجسدها متعة كاملة و لم اترك شيء الا فعته معها الى ان جائني الشبق الحار في زبي . و كنت اريد ان اسحب زبي حتى اقذف و لكن زوجة ابي شرموطة و خبيرة جدا حيث لفت رجليها على اسفل ظهري و لم تتركني اخرج زبي و هي تقول اه اه اه اقذف في كسي حبيبي اسقيني بحليب زبك انا ساخنة اه اه اه و انطلقت حمم زبي تخرج مني بحرارة كبيرة جدا و انا اذوب معها و اسقي كسها الجميل العطشان بحليب زبي الساخن

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*