قصص سكس سكس عربي ساخن و اول زب تذوقته في حياتي و ادمنت عليه

مرحبا بالجميع اسمي ريم و عمري الان اثنان و عشرين سنة و ساحكي لكم عن قصتي في سكس عربي ساخن جدا مع اول زب تذوقته في حياتي من طرف منير الذي كنت احبه جدا و لم اشعر الا و انا معه على الفراش نمارس الجنس بكل حرية و ساحكي لكم كيف افقدني عذريتي و مزق كسي بزبه اللذيذ . كنت اعرف منير منذ ايام الثانيوة و حين التحقت بالجامعة صار ياتي احيانا لزيارتي خاصة و انه لم ينجح في اجتياز البكالوريا و صار يعمل في احد المكاتب و صرنا نخرج مع بعض الى اماكن منعزلة و نمارس الجنس بطريقة سطحية حيث نتبادل القبلات الساخنة و اتركه يحك زبه على طيزي او كسي دون ان يعريني و مع مرور الوقت صرت اجد متعة كبيرة في هذا الامر خاصة و اني كنت احس بزب منير الذي يلامسني و اشعر بصلابته  وانتصابه خصوصا حين يلامس فتحة طيزي او كسي حتى صارت هذه العادة دائمة بيننا و صرت احيانا انا من يطلب منه الانعزال حين نكون في حديقة ما او غابة كثيفة الاشجار . و بعد حوالي سنة و نصف من تكرار هذه العملية في كل مرة عرض منير علي ان اذهب معه الى بيت خالته التي كانت مسافرة الى اسبانيا رفقة زوجها و ابناءها و تركت له مفتاح المنزل و وافقت على الفور و لم اكن اظن ان ذلك اليوم سامارس سكس عربي قوي و ادخل عالم النيك مع منير من اوسع ابوابه . و لما وصلنا الى المنزل نظر منير في كل الاتجاهات حتى يتاكد من خلو المكان من الملاحظين حتى لا تصل الاخبار الى خالته حين رجوعها و امسكني من يدي و ادخلني معه الى البيت و بمجرد ان دخلنا بدا يقبلني من شفتاي مثلما اعتاد على ذلك و لكن كان يحس انه في مكان اكثر حرية و بكل جراة اخرج زبه و طلب مني ان ارضعه و كانت اول مرة ارى الزب فيها طوال حياتي و لم اصدق ان منير يملك زب بذلك الحجم الرهيب و ترددت قليلا لكن منظر الراس الاحمر و العروق البارزة على زبه جعلني استسلم خاصة و اني احب منير و لا ارفض له اي طلب و نزلت ارضع زبه الذي كان دافئا جدا و انا مستمتعة باشهى سكس عربي لاول مرة في حياتي . و كان مذاق الزب لاول مرة في فمي جد مميز حيث احسست بدفئه و بحلاوته تغمر فمي و كنت امص و حين تصل شفاهي بين الراس و الحلقة اضغط بقوة و اعطيه متعة كبيرة حيث اسمعه يتاوه بقوة و هو يلمس ظهري و يحاول الوصول بيديه الى طيزي الى درجة انه كان ينحني و حتى يتلامس صدره مع راسي . و بينما انا امص له زبه حتى شعرت به يمسك براسي بكلتا يديه و بدا يدخل بزه بقوة  و هو يدفع به حتى احسست برغبة في التقيؤ و لكن كانت مصات ممتعة جدا في سكس عربي رائع و ساخن و لم يصمد منير كثيرا حتى افرغ حليب زبه داخل فمي و انا اشربه و الحسه و كان مذاق المني جد لذيذ و له طعم حامض و مميز جدا . و بمجرد ان انهى منير نيكته الاولى السريعة حتى احسست اني بدات لحظتها النيك و ارتفعت شهوتي الى درجة اني لم اقدر على ترك زبه يرتاح و امسكته بكلتا يداي و راحت ارضعه له و الغريب انه بقي منتصبا بقوة و كانه لم يقذف و كنت اضغط على خصيتيه بطريقة رقيقة و مشهية و كاني اهيجهما و استخرج المني المخزون باخلهما و في النيكة الثانية حول منير زبه ناحية كسي مباشرة في سكس عربي ساخن و مميز و بدا يداعب شفرتي كسي بطريقة بطيئة و مغرية جدا جعلت كسي يتبلل بسرعة و لم اشعر حتى احسست ان راس زب منير بدا يدخل في كسي و ينزلق بكل حلاوة و لذة . كان احساس دخول الزب رائع جدا و لم يكد يدخل نصف زب منير حتى احسست ان كسي يمنعه من الدخول و لحظتها نسيت اني عذراء و كسي محاط بغشاء البكارة و صار منير ينيكني و يدخل نصف الزب فقط كي يحصل على متعته و لكني لم اصبر و طلبت منه في ذلك الحين ان يدخل زبه كاملا و انا اتحمل المسؤولية و كانت هذه الكلمات ذات وقع مثل الرصاص على مسامع منير الذي كان ذائبا في سكس عربي معي . و بمجرد ان دفع زبه حتى احسست بتمزق داخل كسي و لكنه لم يكن مؤلما و كانت المتعة احلى و امتع و خاصة حين وصل زبه الى ابعد مكان داخل كسي و لا مست خصيتاه اشفاري و لحظتها قبلته من فمه و عانقته بكل قوة و انا في احلى لحظات النيك و سكس عربي لا تنسى ابدا و بمجرد ان تمزق كسي حتى تحرر الزب و صار يدخل بسهولة كبيرة  و احسست ان المتعة و كانها بدات لحظتها فقط و حتى منير صار يقبلني و ارتفعت شهوته بطريقة عجيبة حين ادخل زبه كاملا في كسي و كنت احس به يلف جدران الكس كاملة من شدة ضخامته و شعرت بمتعة النيك الحقيقة في سكس عربي رائع لاول مرة في حياتي  . و وبما ان منير ايضا تذوق كسي لاول مرة و شعر بحرارته و لذته فانه لم يتحمل كثيرا خصوصا حين حذرته من القذف داخل كسي و كانت هذه الكلمات حاسمة جدا لاراه يسحب زبه و يضعه فوق بزازي و قد اخافني منظر زبه ذلك اليوم فقد كان احمر و كانه مذبوح و نسيت ان الدم الذي كان على زب منير هو من جراء تمزق غشائي و فتح كسي  . و قد رايت زب منير يقذف مني ابيض يشبه المايونيز  و كلما خرجت قطرة ينقبض راس زبه الى الخلف قليلا ثم يقذف قطرة اخرى حتى افرغ كل المني الذي اختلط بدم كسي حين مسح زبه عليه بعد سكس عربي رائع  ثم شعرت براحة و متعة كبيرة حين تذوقت الزب رغم ان مدة النيك كانت قصيرة و لم اشبع من النيك و لكني اصررت على ان ارضع له زبه بعد ان غسله و نظفه من الدم و بقيت امصه بكل متعة و محنة و انا اتذكر هذا الزب الغالي الذي فتح كسي و اخترقه لاول مرة  رغم انه الزب الوحيد الذي ناكني الى غاية الان . و بعد ان قذف على وجهي للمرة الثانية سارعت للحمام كي اغسل كسي و شعرت ببعض الالم داخل الكس نتيجة تمزق الغشاء لكني كنت منتشية بالنيك و سكس عربي اكثر من اي شيئ اخر يومها  و قد صرت انيك مع منير دون اي مشكل منذ ذلك اليوم

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*