قصص سكس سكس محارم مع اخت زوجتي و كسها الصغير جدا

لم اكن اعلم ان اخت زوجتي مثيرة الا حين مارسنا سكس محارم و كانت من عادتها ان تبيت عندي فانا اسكن مع زوجتي و ابني الصغير فقط و اخت زوجتي فتاة جميلة جدا لكنها لم تكن تملك جسم مثير فطيزها صغير و ليس لها بزاز بارزة على غرار اختها . و لكن حدث ذات يوم اني وجدت نفسي مع اخت زوجتي لوحدنا في البيت و كان زوجتي لم تعد بعد من العمل فهي طبيبة و أحيانا تتاخر و لأول مرة في حياتي لعبت في راسي فكرة النيك معها و اقتربت منها و هي جالسة و بدات ادردش معها و نحكي و كنا معتادين على الكلام و لكن في تلك المرة بدات اغازلها و اخبرها انها جميلة جدا و لم اصدق ما سمعت حين قالت ساخبرك بسر و كان السر هو انها ليست عذراء و هو ما فهمته مباشرة أي انها تقول لي انا هنا اذا اردت ان تنيك و لم اصدق الخبر و كدت اطير من الفرح و قبلتها بقوة و هي مستسلمة تماما . و بدات اعريها و هي تضحك و شهوتي قوية جدا في سكس محارم جد ساخن ثم رايت جسمها عاري وكان صدرها صغير و طيزها صغيرة لكن لذيذة جدا و لحست كسها و تركتها تغلي من الشهوة ثم بدات ترضع زبي و كانت ماهرة في الرضع و المص افضل بكثير من اختها و فتحت لها رجليها و لحست مرة أخرى الكس و كان طريا جدا وشفراته صغيرة و بظرها جميل و كان الماء ينزف من كسها بقوة و شهوتها قوية و نبضات قلبها رهيبة جدا ثم جئت من فوقها و وضعت زبي على الكس و حاولت إدخاله لكن لم اصدق فانا معتاد على كس زوجتي الواسع الذي يبلع زبي بسرعة اما اختها فكان كسها صغير جدا . و فعلا كنت ادخل زبي بطريقة جميلة في سكس محارم جميل و احس ان كسها يضغط على زبي و يلفه بكل قوة من كل الجوانب و النيكة كانت لذيذة جدا و جميلمة و كانت اهاتها جد ساخنة و رقيقة بصوتها المتقطع اه اه أي و كل ما ادخل زبي اكثر تزيد الاهات .  وحين دخل زبي كاملا في كس اخت زوجتي شعرت بمتعة لا توصف و كان كسها جد ساخن و حار و امسكت بزازها الصغيرة و بدات العب بهما و احركهما و أدخلت حلمتها في فمي بكل قوة و هكذا بدات انيك نيكة جميلة ساخنة في سكس محارم قوي جدا و هي تتغنج بكل قوتها و مستمتعة جدا و كنا على السرير في غرفة النوم . و كنت ادخل زبي الى الخصيتين في كس اخت زوجتي و هي تذوب و كسها ضيق جدا و صوت اهاتها يزيد في اشعال شهوتي اكثر و بدات جبهتي تعرق من الشهوة و اللذة و كان صدري يلامس بزازها و بطني على بطنها و انا ادخل زبي كله و انيك بكل قوة و رغم ان الوضعية كنت احبها و لكن أحببت ان انيكها بطريقة أخرى و بما انها كانت نحيفة و خفيفة فقد قمت و اجلستها على حجري ثم وقفت و هي فوق زبي و رفعتها الى الهواء و بدات انيكها بكل قوة و هي تلف على ظهري يديها و رجليها على خاصرتي في سكس محارم نار . و لم اتوقف عن تقبيلها و لعق فمها بكل قوة و متعة و احسست من شدة اللذة ان شهوتي تكاد تنفجر بطريقة غير معهودة حيث جاءتني رعشة جنسية غريبة جدا و لذيذة و انا احمل اخت زوجتي على زبي و عبثا حاولت ان امسك الشهوة و احبس زبي عن القذف حيث توقفت عن النيك و زبي مغروس بكامله في كسها لكن لم اقدر فقد وصلت الى لحظة القذف و زبي ينتفض داخل كسها في اجمل سكس محارم و هناك قمت باخرج زبي بسرعة كبيرة و انا مازلت احملها و تركته يقذف مباشرة على الأرض و هي تقبلني و تلحسني و انا اقبل شفتيها باقوى طريقة ممكنة و كانت القطرات المنوية الساخنة تخرج مني بطريقة ساخنة و لذيذة جدا و انا اقبلها و العقها و زبي احس به اصبح كالمدفع القوي يدفع المني و يقذف بلا توقف و شهوتي تخرج مني بكل لذة و حلاوة و اخت زوجتي أصبحت اكثر شهوة و انا احس بها ترتعش و هي ملتصقة بجسمي . و افرغت المني كله من زبي ثم وضعتها على السرير و ذهبت مباشرة الى الحمام كي استحم و البس ثيابي قبل ان تعود زوجتي و تكتشف اني نكت اختها فتقيم علي الدنيا و لا تقعدها اما اخت زوجتي فقد لبست ثيابها دون ان تستحم    

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*