قصص سكس سكس مع مطلقة لم تتناك منذ مدة و كانت هائجة – الجزء 2

 اتفقت مع بنت عمي كي نتزوج و انا كنت مارست سكس مع مطلقة و هي تظاهرت انها لم يعجبها النيك بلكني قررت ان اتزوجها كي انيكها براحتي و كنت على وشك نيكها مرة اخرى بحيث لحظتها امسكت زبي المنتصب و قربته لكسها غرست زبي بكسها فتاوهت و بدأت ايلاجه بسرعه و هي تئن و بعد قليل قذفت بسرعه و ما هي الا دقائق اخرجت زبي و قذفت على بطنها قمت و مسحت زبي قلت شو ها نيكه السريعه قالت منيح خليتك يلا روح بسرعه . و في اليوم التالي سافرت و اخذت مفتاح شقة صديقي و شرحت له القصه و اني اريده مع شيخ و شاهد و في اليوم التالي اتصلت قالت شو صار معك قلت جاهز فتواعدنا و ذهبت اليها و اصطحبتها الى الشقه قالت لي انها وصلت صباحا و قالت لابنها انها تريد زيارة بعض صديقاتها و ستتاخر و كانت تلبس النقاب و العباءه و اتى الشيخ و الشاهدان و عقدنا الزواج ثم غادر الشيخ و الشهود لنبقى انا و هي فخلعت النقاب و العبايه و كانت تلبس بنطلون قماش و قميص  .   جلسنا فقلت ارتحتي قالت شوف حسام انت بشغلتك ايقظت شهوتي و محني يلي نايمين من 11 و بعد ما رحت من عندك جلست افكر بحالي انا بحاجه للجنس بس مو بالحرام فقلت هي افضل طريقه و ما حد بيعرف غيرنا و لا تفكر انوا ما فيك ترتبط بغيري بالعكس قلت لها فهمتك ثم قالت بدي منك ما تطلب نيك الطيز ابدا مستحيل وافق قلت اوك . و بعد شوي قالت شو ما بدك تنيكني حبيبي قلت يلا خلعت ملابسي و خلعت البنطلون  و القميص و كان تلبس ستيانه حمراء و كيلوت احمر شبك قالت هدول كرمالك يا عمري و كان جسمها منتوفا خاليا من اي شعره و شلت كل شعر جسمي ميشان عريسي الجديد و بدأت امص الجسم الذي كنت احلم به من سن الخامسه عشره واووو اصبحت ملكي فقلت مصي زبي فرفضت . فنزلت على كسها و بدأت الحسه و هي تنمحن اكثر فاكثر و بعد شوي وقفت و نظرت الي ثم ركعت و صارت تمص زبي و انا اتأوه اه  اه ثم استلقت على السرير و فصخت سيقانها و دخلت زبي بكسها و بدات بايلاجه بهدوء و يدي على بزازها و هي تقول زوجي الحبيب متعني بزبك اكتر .. و مسكت شفتيها بشفتاي امصهم و هي تزداد هيجانا حتى ارتعشت و قذفت و كنت احس ان زبي تضيق بكسها عليه و لم اتمالك نفسي فقذت حمم زبي داخل احشاءها فأحست بلبني الدافىء بكسها و صرخت ماذا فعلت اخاف ان احبل و نزلت دموعها قلت لا تخافي بسيطه لا تقلقي . و بقينا ساعه و نصف من النيك المتواصل قذفت 3  مرات و انا مرتين بقيت عند ابنها اسبوعين مارست معها خلالهم  5   مرات و صرنا نمارس كل ما تسنح لنا الفرصه اي عندما يكون اهلي او اهلها خارج المنزل . و في احد الايام سافر اهلي لمدة ثلاثة ايام و كنا لم نمارس من اسبوعين اتصلت بها الساعه الحاديه عشره و قلت تعالي البيت فاضي قالت جاية . و بعد قليل جاءت دخلت و اغلقت الباب وعلى الفور حضنتني وقالت اشتقتلك حبيبي انا كتير مولعه وعلى الفور خلعت العبايه وكانت تلبس قميص نوم قصير مثير جدا و كيلوت و ستيانه سوداء مسكتها و صرت اقبلها بشده و امص شفتيها و الحس كل جسمها حتى رجليها و مسكت زبي و وضعته بفمها تمصه و تلحسه بجنون . ثم استلقيت على ظهري و هي فوقي كسها لوجهي و وجهها لزبي وضعية 69 انا الحس كسها و هي تمص زبي حوالي نصف ساعه بقيت مستلقيا و ركبت على زبي وضعية الفارسه و وجهها نحوي . و بدأت تصعد و تنزل على زبي و هي تصرخ و تتاوه و ماء كسها بلل زبي و خصيتاي و بدات تقذف و ترتعش بتمحنن شديد ثم غيرت الوضعيه فنمت فوقها و ايلجت زبي بكسها بسرعه حتى قذفت داخل كسها و اخرجته و وضعته بفمها و للمره الاوله تشرب لبني و تقول طعمه لذيذ و شربته حتى اخر قطره . و بقي زبي منتصبا فطوبزت امامي و وجها و صدرها لاصقوا الارض و ادخلت زبي بكسها و عاودت النيك بسرعه و هي تصرخ اه اه اه بسرعه اكتر و هي في قمة متعتها و عندما بدت ترتعش و تقذف اخرجت زبي من كسها حيث اغراني خرم طيزها الذي لم يمسه زب ابدا و كون زبي مبلل من ماء كسها لا داعي للكريم . و ادخلته دفعه واحدها بخرمها فشهقت و صرخت من الالم و انا انيك و ادخل زبي بصعوبه و قذف داخل طيزها ثم اخرجته و قد اختلط الدم بلبني و غابت عن الوعي لثواني و صرت اداعبها و ارضيها و هي تبكي و تصيح انت حقير ليش عملت هيك هي حرام في النهايه قبلت بالامر الواقع . و بقينا نمارس النيك للساعه الثالثه عصرا و لبست ثيابها و ذهبت و قد حبلت مرتين و قمنا بتدراك الامر فورا عند دكتوره و انفصلنا بعد ت زوجنا 4 سنوات برغبه منها و منذ فترة شهر نكتها و هي التي طلبت ذلك مع انها تبلغ الان من العمر 46 عاما و كلما تكبر تزداد جمالا و كل ما تطلبني سانيكها و امتعها في اجمل قصة سكس مع مطلقة تشتهي الجنس    

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*