قصص سكس ما تخاف انا جنبك – سكس عربي نارمين وجواد

نكح الفحل فتاته ناريمان بشديد القوة وفلحها بجزيل الفلاحة حتى كاد يرميها طريحة الارض لا تستطيع السير لكثرة المها من فلقاته واجتياحاته اللولبية الساحرة الاسرة الني اسرت قلبها وروحها واوقعتها وعلقتها بحبال هواه المشعوط للنيك والنساء في اروع سكس عربي مغمس بالعسل, وبعد صمت دام لدقائق قال جواد: ناريمان انا بعرف عائلتي جيدا ارجوك انا لست من عائلة الجوهري ولا اريد ان اعرف عنهم شيئا ولا دخل لي بهم, صدقيني الا تصدقين بعلك وسيدك, قالها وهو يمسك براسها ثم اتبع لا اريد ان اعرف عنهم شيئا انا اعرف من هو والدي ومن هو جدي ومن هم اعمامي ولا احد منهم يحمل اسم الجوهري فكفاك عبثا بي لا اريد ان اصاب بالجنون بقصة مجنونة لا دخل لي بها ولا ناقة.. اقتربت ناريمان من جواد وامسكت بيده بكل قوة ووضعت اليد الاخرى على خده وقالت: جواد حبيبي وروحي وسيدي وامر قلبي انا لازم اتزوجك ولا انت نسيت باننا لازم نتزوج مش انا اخترتك زوجا لي وانت وافقت يا حبيبي جواد, مش انت بتحبني وتريد ان تتزوجني, ولاجل ذلك يا روحي لازم تعرف القصة وتعرف حقيقتك وحقيقة عائلتك الوسخة القذرة القاسية يا حبيبي, ثم اتبعت ما تخاف انا جنبك انا صحيح وعدتك بانني سافتح لك مدفنا ولكن انا يا حبيبي لا اريد اذيتك ولا تنسى بانك سوف تكون زوجي ووالد بناتي فاسمع كلامي وكن عاقلا كي اقدر احميك من لعنة والدك واجدادك انظر ها انا بنت ولست خائفة وانت سيد الرجال ومش لازم تخاف.. فقال جواد: ناريمان انا لست مقتنعا انك انسانة ليس من الممكن ان تكوني انسانة, انت بير اسرار غامض, انت لست من البشر انت ام التمائم, جنية, شيطانة, ساحرة, روح مجنونة مشعوطة, غريبة من الفضاء لا اعلم ولكن انتي لست من البشر!! فمن يوم ما عرفتك وانا ما بعرف الا التمائم والاموات والمدافن وطول وقتك ملثمة باسود على اسود فلا تريدين من احد ان يراك, او حتى ان يرى اصبعك في النهار, صحيح انا خايف وكل انسان لازم يخاف ولكن انت ما بتخافي لانك لست من الانس والبشر, رغم انك طيبة لذيذة شهية, اخخخ وكم انت شهية, قالها وهي يرتمي في حضنها بعدما سحبته اليها, فانكب فوق كسها مقبلا ثم سحب كلماته وكعادته اخذ يتغزل فيها ثم انكب ليطارحها الغرام الساخن, من اروع ما يكون في احلى سكس عربي من واقع الخيال. وبعد النيك والراحة قالت ناريمان: حبيبي جواد ولكني انا قبل هذه المرة قلت لك اني انسانة ومن البشر واكثر من هيك, انا بحمل دمك واصلي من اصلك وانت قبل هذه المرة شفتني ولا نسيت يا روحي؟ فقال جواد: صحيح انا شفتك ولكن هذا ما بعني انك مثل كل البنات…. انت حامية طيبة ولكن فقاطعته ناريمان وقالت: صحيح كلامك فقبلته قبلة عميقة من فوق خمارها وقالت انا لست مثل كل البنات انا احلى منهم كلهم!! انا قلت لك قبل هذه المرة انه اذا الله خلق واحدة حلوة فهي انا يا حبيبي, انا احلى الحلا واطيب من العسل, اتفهم وهي تلاعب قضيبه الذي تبجج لكثرة ما برشته ولاعبته, فاخذ يتالم هو الاخر, ويتلذذ بالمه, ثم اتبعت وقالت وعلى فكرة ممكن هلق تشوفني للمرة الثانية يا جواد مممممم. وبرغم من اشتياق جواد لرؤية ناريمان ذات الخمار مرة اخرى, الا ان خوفه من الجبل واصوات الموتى كان اقوى من اشتياقه لرؤيتها, وهو لم يراها ابدا سوى مرة قالت انه راها, ولكنه لم يذكر سوى انه تسمر لشيء عظيم وبعده اختفت…

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*