قصص سكس متعة اللواط مع شيخ سبعيني زبه كبير يحب الشذوذ و الزب

ما احلى متعة اللواط مثلما حدث معي البارحة و بداية عمري 57 سنة اعتدت في كل يوم ان اسير لمدة ساعة على طريق فرعي في قريتي السياحية لكي اخفف من وزني وكون قريتي سياحية فهناك الكثير من الاشخاص الغريبين يسكنو ا فيها ولكن كوني اسير بنفس الطريق ونفس الساعة يوميا فلقد بت اعرف الكثيرين بالشكل ربما لا اكتر وكنت كتيرا ما القي تحية حين امر من امامهم وهذا ما كان يحصل معي مع العم سامي رجل في العقد السابع يسكن في فيلا صغيرة مع حديقة صغيرة محاطة بسور غير مرتفع تزينه الازهار واليوم كعادتي خرجت بنفس الموعد ارابعة عصرا ولكن السماء كانت ملبدة بغيوم مرتفعة لم اظن للحظة بانها قد تمطر ونحن بشهر تشرين ولكن معرفتي بالطقس كانت خاطئة وما ان ابتعدت عن القرية وصرت بالطريق الفرعي حتى بدات نقاط المطر تتسلل الى راسي وغافلتني ونزلت بقوة رهيبة صرت ابحث بسرعة عن مكان احتمي فيه وكانت فيلا العم سامي امامي وكنت معتاد ان اسلم عليه بالذهاب ولاياب فوجدت نفسي افتح باب الحديقة لاحتمي تحت مظلة القرميد لحين تمر الغيمة واكمل طريقي ولكن ما لم احسبه كلبه الشرس فما ان شاهدني ادخل حتى طار متل الصاروخ باتجاهي وخوفي منه جعلني اركض واتعثر بجذع شجرة ورايت نفسي ممددا على الوحل وبنطالي مشروط والكلب فاتح فمه ومتجه صوبي اغمضت عيوني وقلت بنفسي شو هالعلقة ولكن صوت العم سامي وهو ينهر الكلب اعاد الي الروح ووجدته قربي يمد يده ليتناولني من الوحل وهو يعتذر بلطف ويقول لي ما كان يجب ان تركض امامه قلت بسيطة حصل خير ولان تنبهت بان بنطلون بيجامتي الرياضة ممزق وان نصف لحمي مبين ولكن العم سامي ايضا كان يلبس فقط روب الحمام والظاهر انه كان سيدخل يستحم حين سمع الصوت وقال تعال الى الداخل هيا لكي تنظف نفسك واعطيك شيء تلبسه لم اعارض لان وضعي لا يسمح ودخلت خلفه وكانت المرة الاولى التي ادخل منزله قلي اشلح بنطلونك بسرعة واستريح عالصوفا هل يوءلمك اي مكان وبالحقيقة كان هناك الم بسيط بفخذي قلت له يمكن في رض بقدمي ولكي لا اوسخ له الصوفا خلعت بنطالي وصرت فقط بالبوكسر قلي تمدد ما يهمك وطب فوقي وصار بدو يلمس فخدي كي يرى اذا كان في كسر او رض كان فقط خدوش بسيطة من جذع الشجرة الذي ارتطمت به وغاب قليلا واحضر منشفة وقنينة سبيرتو وبدا يمسح لي مكان الخدوش وهو يمسح لي وجدت انه لا يلبس شي تحت روب الحمام وان زبره بدا يتراقص يمين وشمال مع كل حركة منه قلتلو بعتذر كنت يمكن داخل تستحم قلي بسيطة المهم هلق نطمن عليك وانو ما فيها رجلك شي واصار يمسد بطريقة حنونة قدمي واحسست بانه يتعمد ان يطيل المسيد وانا احسست بالارتخاء والبسط وصرت متمني ان لا ينتهي فانا من زمان احب الرجال كبار العمر وبالحقيقة كوني متزوج لم تسنح لي ايه فرصة مع رجل كبير هو مستمر بالتمسيد وصار زبو قايم ومبين وانا من كتر ما هيجني بلش زبي يقوم وصرت بدي اخفيه بايدي وهو لقيتو عم يتطلع عزبي وعم يمسد بحنية اكتر شو هو كمان بحب الزب ولقيتو بيقول منيح ما اثرت الوقعة عليك مبين زبك عم بيقوم منيح ومد ايدو ولمسو شوي اثارني اكتر وقلتلو وانت كمان مبين زبك قام ولقيتو موطى عالارض وكشف لي عن زبي وبلحظة حطوا بتمو وبلش يملط فيه ويمص وانا مهيج عالاخر قلتلو لا لا شو عم بتعمل بس صرت حاطط ايدي عراسو وعم انمحن عليه لقيتو مدايدو فتح سحاب جاكيتي البيجاما وشلحني ياها وشلحني قميصي الشيال وخلع هو روبو الحمام وصرت انا وهو بالزلط وحط تمو عتمي وبلش يبوسني بحرارة ما حسيت ابدا فيها من قبل مع متعة اللواط الساخنة وانا كنت متجاوب معو حاسس زبو عم يضرب بزبي القايم وعم يمررو عبطني وليقيت بايديه التنين عم بيملحس عحلمة صدري صار زبري وزبرو يتناطحوا وقلي بدي ياك تنكيني زبك حلو وكبير من زمان مشتهي حدا زبو كبير ينكيني ومتل المخدر حسيت اني عم طيع اوامرو وراح جاب اصبع فازلين وقلي دهن منو فوتو كلو بدي حس بزبك جواتي كلامو خلا زبي متل الحجر وفعلا حطيت عاصبعي شوية فازلين وهو نان عالطوفا ورفع اجريه وصرت دخل اصبعي شوي شوي حطيت فازلين اكتر وفوتت اصبعين وصرت حكهم شمال يمين حسيتو صار جاهز كمان حطيت عزبي شوي ولقيت حالي عم نيكوا رغم اني ما نكت ولا زلمة قبلوبدفعة وحدة صار كل زبي جوا عن شوي وقلي كمل يالله نيكني وبلشت نيك فيه اطلع وفوت وهو عم يتغنج ويسمعني احلى كلام يهيجني وخلاني نيكو بقوة وكنت بكل مرة طلع زبي وارجع اخبطو بطيزو تحس بيضاتي ضربو فخادو وهو منتشي ومبسوط هيك حتى كبيت كل حليبي جوا طيزو قمت عنو وقعدت بدي استريح لقيتو رجع قرفص قدامي وصار يمص بزبي قلتلو وقف لقيت زبو احمر متل الدم وقايم حطيتو بتمي وصرت مصلو قلي كمل احلى شعور كمل ولما ضهرو بدو يجي سحبو من تمي ورشني حليب عصدري وعجسمي صار باصبعو يدهنو عجسمي وقلي مش تعى تحمم انا واياك وهونيك تحت الدوش كمان وقت جسمي لمس جسمو رجع زبي قام ونكتو تحت الدوش احلى نيكة وهو عم يتاوه وعم العلبلو بزبو حتى اجا ضهري وضهرو بنفس الوقت قلتلو تاخرت هلق بينشغل بالهم علي واتفقنا اني ارجع شوفوا تاني يوم عطاني بنطلون وكيلوت من عنده ووعدتو اني رح ارجع نيكو عبكرا ودعني ببوسة وانا مني مصدق اللي صار معي من متعة اللواط الكبيرة

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*