قصص سكس ناكني ابن خالتي و كبر خرمي بزبه الكبير ثم نكته انا ايضا

 لاول مرة ذقت الزب كانت لما ناكني ابن خالتي و كان زبه كبير جدا حيث جعل خرمي كبير اما انا فقد نكته و ادخلت زبي في طيزه و افرغت الحليب كاملا و كانت كمية الحليب كبيرة جدا . و حدثت احلى قصة لواط مع ابن خالتي ذات مره كنت ذاهب الى بيت خالتي لرؤية خالتي المريضه و قضاء بعض الوقت معهم و مع ابن خالتي الذي كان في نفس عمري تقريبا و كان ذالك في فصل الصيف الحار جدا وفي وقت الضهيره كنت جالس مع ابن خالتي اسمه نسيم وكنا من شدة الحركنا قاعدين بلشورتات الرياضيه وبينما كنا نتحدث انتبهت عليه ينظر الى زبي فأحسست بيه يريد قول شئ ولاكنه كان خجول وانى بصراحه كنت انضر الى زبه الان كان كبير وواضح من تحت الشورت و لكي اكسر حاجز الحياء قلت له عن طريق المزاح ماذا تضع تحت الشور هل هي حديده فتفاجأ من السؤال ثم ابتسم خجلا و قال لا هذا زبي فقلت له انه كبير هل ممكن ان اراه فقال اخاف ان يأتون اهلي فقلت لو اقفل الباب و لما عاد قام بنزع الشورت وضهره زبه وكان كبير على الرغم من انه كان نائم وكان طري وناعم الملمس فمددت يدي وقمت بتحريكه وقلت له انه جميل جدا فقال هل لي ان ارى زبك و انى بصراحه كنت انتظر هذه الحظه فنزعت الشورت وكان زبي واقف مثل الحديده من شدة الشهوه فقال ما هذا انه قوي جدا فقلت له عجبك فقال اكيد فقلت له هل مارست الجنس قال طبعا مع بنات قلت له لا اقصد مع ولد فقال لا مع العلم ان عمره لم يتجاوز 20 سنه و و قد تمنيت لو ناكني ابن خالتي حتى اذوق زبه و اجرب النيك من طيزي   . فقلت له هل نجرب ان نمارس انا و انت و كنت متأكد انه سيوافق من شدة شهوته فقال يا ريت اجرب و لكني خائف فأردت ان ازيل عنه الخوف نزلت على زبه و لعبت بيه بيدي ولساني وبدأ بلانتصاب فأصبح كبير وقوي فقمت بمصه ورضاعته بقوه وقمت بلحس بيضاته والعب بها فرأيت علامات الرضا والشهوه على وجهه ولما انتصب على الاخر قلت له هلتريد انت تنيكتي فدون كلام قام ودفعني على الفراش واخذة وضعية الكلب و قام بتحريك زبه على خرمي و طيزي و في هذه الحظه تمنيت ان يدخل زيه و بالفعل بدء بأدخاله و لكنه كان كبير فلم اتحمله فأخرجه و قلت لو اشويه اشويه و بلفعل ادخل رأسه وتوقف ثم بدأ بأدخاله وانى اصيح من شدة الالم اااااااه ااااااخ اخرجه اذاني اااااااهااااااه لاكنه كان مستمر بلرهز وكان مستمتع فدت اقول له ادخله كله وبفعل قام بأدخالهي حتى وصلت بيضاته الى طيزي من قوة الرهز فقال سوف انزل حليبي اين تريد ان اقذف فقلت له في طيزي لاني لم ارد اين يخرج زبه الان كنت مستمتع به بالفعل . قذف في خرمي و كان شلال من الحليب في خرمي و كان حار فاستمتعت و كذالك هو و لما انتهى قلت له جاء دوري . و قد هيجني لما ناكني ابن خالتي حيث كان طعم الزب في الطيز لذيذ جدا و لذلك اصريت ان انيكه بدوري  فنزل على زبي الذي كان منتصب اصلا و كنت في شهوة كبيرة جدا و قد التهبت من كثرة احتكاك زبه داخل طيزي خاصة لما قذف حليبه الساخن الذي زاد من تهييجي  . و قام بعد ذلك برضاعته و لكن لم يكن لديه خبره بلمص الانها اول مره يمص و يرضع و لما حسست اني سوف اقذف قلت له تنح واخذه وضعية الكلب ةبدأت ادخاله و لكن ببطأ الانها اول مره يتناك فتألم كثيرا و لكني من شدة الشهوه لم اخرجه وادخلته وصاح من شدة الالم ااااااااااااااااااااااه ووووااااااااااااااووو اااااااااخ فقلت تحمل سوف اقذف في طيزك و بالفعل قذف كميه كبيره من الحليب و اخرجته و كنا مستمتعين على الاخر و لبسنا الشورتات و خرجت قبله لكي لا احد ينتبه و خرج هو  خلفي ثم قال يجب ان نعيد الكره طيزك عجبني فلا تحرمني منه فقلت له اكيد فزبك و طيزك رووووووعه و كان من اجمل ايام حياتي و كنت كل مره اروح عدهم او يجي عدنا نمارس التكمله لاحقا فكثيرا ما ناكني ابن خالتي و كل مرة ينيكني يزيد من تسخين شهوتي حيث نتبادل الجنس و بمجرد ان يقذف داخل طيزي حتى انيكه بطريقة اقوى و استمتع و انا ادخل زبي في الطيز كاملا و لا اخرجه الا و هو ينقط من المني و هذه قصتي الحقيقية في اللواط و كيف ناكني ابن خالتي و كيف نكته انا ايضا     

التعليقات

لن نقوم بنشر ايميلك حقل اجبارى *

*